دار نشر وتوزيع للمؤلفات والدراسات المتعلقة بتاريخ  منطقتي الشرق الأوسط والشرق الأدنى وبشؤؤنهما السياسية والإجتماعية  والديموغرافية  وإضافة الى منشوراتها، تتولى دار سائر المشرق توزيع المطبوعات والمجلات الدراسية ذات الصلة بإهتماماتها.
فرصة جدية لكل عمل جديّ
للمزيد

دار سائر المشرق في معرض مسقط الدولي

تشارك دار سائر المشرق للمرة الأولى في معرض مسقط الدولي للكتاب بسلسلة من العناوين التي تهم القارئ العربي عمومًا والعُماني خصوصًا، وفي مقدمها "السلفية والسلفيون الجدد" و"الحوثيون واليمن الجديد"، للدكتور سعود المولى مترجم كتاب السياسة الشيعية العابرة للأوطان" الموجود أيضًا في المجموعة، مؤلّفات العلامة الراحل السيد هاني فحص، ومؤلفات الإعلامي الراحل إيلي صليبي، ومؤلّفات الصحافي المخضرم عادل مالك، "فيصل ملكً" للكاتب نجم الهاشم، "الإرهاب جذره في الأرض وفرعه في السماء" للكاتب عصام سعد. إضافة إلى عشرات العناوين المثيرة للاهتمام التي تدخل للمرة الأولى إلى معرض مسقط. كما يمكن مراجعة عناوين الإصدارات التي تشارك فيها دار سائر المشرق على موقع الدار الإلكتروني www.entire-east.com وعلى هامش فعاليات المعرض، يوقع الإعلامي والناشر أنطوان سعد كتابه الأخير
"بقاء المسيحيين في الشرق خيار إسلامي" الصادر عن دار سائر المشرق، في جناح الدار في معرض مسقط الدولي للكتاب، 3M13 مساء الأحد والاثنين والثلاثاء والأربعاء من الساعة السادسة وحتى الساعة الثامنة.
هذا وتستمر فترة المعرض حتى مساء السبت الواقع فيه الرابع من آذار/مارس 2017.

معرض مسقط للكتاب

يشارك دار سائر المشرق في معرض مسقط للكتاب من بدءًا من 22 شباط حتى 4 آذار

في انتظار الانفجار الآتي

: المؤلّف
د. فوزي يمين
: سيرة المؤلف
: الطبعة
: عن
دار سائر المشرق
: سعر النسخة
14$
: فحواه

\"بقوّة لاإراديّة\"، و\"بسخرية ماكرة\"، يجمع فوزي يمّين شظايا الحروف المتطايرة جرّاء الانفجارات المتتالية التي شهدتها سنوات عمره في وطنه \"الذي لا وطن له سواه\"، محاولًا رسم لوحات تعبيريّة بالغة العمق والدلالات في فضاءات عمليّة حسابيّة معقّدة تدخل في ما يُسمّى \"علم الاحتمال\"، فإذا به يقيس المسافات الزمنيّة الممتدّة بين انفجار وآخر، ليكتشف ما إذا كانت هناك روابط خفيّة وثابتة ومشتركة تجمعها، علّه يتمكّن من استنباط معلومة دقيقة تؤهّله لمعرفة الفاصل الزمنيّ الصحيح، ولو بنسبة تقريبيّة، ليتوقّع على أثرها موعد حدوث الانفجار الآتي. ولكن، هل يستطيع أحد من خلال التوقّعات أن يستبق الحدث، أم إنّ الحدث هو الذي يظلّ يستبق كلّ التوقّعات؟ في هذا الكتاب، سيواجه القارىء رياحًا وجدانيّة، وانطباعات شخصيّة، و\"لطشات\" نقديّة، وتحليلات ريّاضيّة، وكلمات مناسباتيّة، وترجمات لأغانٍ، وقصائد، وقصصًا، أسهمت في تكوين ثقافة الكاتب وتلوين حياته، ما يجعل مروحة الموضوعات المطروحة هنا واسعة، ومفتوحة على كلّ الاحتمالات